📘 ❞ روضة المحبين ونزهة المشتاقين ❝ كتاب ــ محمد ابن قيم الجوزية اصدار 2003

كتب الأدب - 📖 ❞ كتاب روضة المحبين ونزهة المشتاقين ❝ ــ محمد ابن قيم الجوزية 📖

█ _ محمد ابن قيم الجوزية 2003 حصريا كتاب روضة المحبين ونزهة المشتاقين 2024 المشتاقين: هو من تأليف الشيخ موضوع الكتاب الحب وتجمع الأحاديث والآثار هذا الباب وقد جعله المؤلف تسعة وعشرين بابا وقدم لها بمقدمة جيدة ذكر فيها الغرض ومنهجه فيه وسرد أبوابه ووصفه بقوله : ( يصلح لسائر طبقات الناس فانه عونا الدين وعلى الدنيا ومرقاة للذة العاجلة ولذة العقبى وفيه أقسام المحبة حكامها ومتعلقاتها وصحيحها وفاسدها وافا تها وغوائلها سبابها وموانعها وما يناسب ذلك نكت تفسيرية وأحاديث نبوية ومسائل فقهية وآثار سلفية وشواهد شعرية ووقائع كونية ما يكون ممتعا لقارئه مروحا للناظر فمان شاء أوسعه جدا وأعطاه ترغيبا وترهيبا وإن أخذ هزله وملحه نصيبا فتارة يضحكه وتارة يبكيه وطوراً يبعده أسباب اللذة الفانية يرغبه ويدنيه فان شئت وجدته واعظاً ناصحاً بنصيبك والشهوة ووصل الحبيب مسامحاً) تاريخ تأليفه لم يذكر القيم مؤلفاتهِ الأخرى ولعله ألفهُ أواخر حياته كتب الأدب مجاناً PDF اونلاين عَرَف مصطلح خلافًا طويلًا بين الأدباء فعند العرب حمل العصر الأموي والعباسي معنيين: معنى أخلاقيًّا وآخرَ تعليميًّا إلا أنه القرنين الثاني والثالث بدأ يُستخدم للدلالة القواعد الخاصة التي يجب مراعاتها عند الكتابة ومنذ بداية الحديث يطلق بعمومية كل العالم وعند خاصة أنتجه العقل البشري واستخدم اللغة مهما كان موضوعه وأسلوبه العلم والفلسفة والأدب حتى قيل: "أدبيات كذا " ولكنه بصورة عرف بأنه التعبير اللغوي بالأشكال الأدبية كافة: شعرا ونثرا اختلاف العصور عن جميل ومؤثر العواطف ونابع عاطفة صادقة أو تخييلية واشترك جوهره مع مختلف الفنون التشكيليَّة والغنائيَّة والتمثيليَّة الشفوية المكتوبة وهذه المقالة ستتناول وأشهر العربي خلالها

إنضم الآن وتصفح بدون إعلانات
روضة المحبين ونزهة المشتاقين
كتاب

روضة المحبين ونزهة المشتاقين

ــ مُحَمَّدْ اِبْنْ قَيِّمْ اَلْجَوْزِيَّة

صدر 2003م
روضة المحبين ونزهة المشتاقين
كتاب

روضة المحبين ونزهة المشتاقين

ــ مُحَمَّدْ اِبْنْ قَيِّمْ اَلْجَوْزِيَّة

صدر 2003م
مميّز
عن كتاب روضة المحبين ونزهة المشتاقين:
روضة المحبين ونزهة المشتاقين هو كتاب من تأليف الشيخ ابن قيم الجوزية.

موضوع الكتاب في الحب، وتجمع الأحاديث والآثار في هذا الباب، وقد جعله المؤلف في تسعة وعشرين بابا، وقدم لها بمقدمة جيدة ذكر فيها الغرض من تأليف الكتاب ومنهجه فيه، وسرد أبوابه، ووصفه بقوله :

( هذا الكتاب يصلح لسائر طبقات الناس ، فانه يصلح عونا على الدين وعلى الدنيا، ومرقاة للذة العاجلة ولذة العقبى ، وفيه من ذكر أقسام المحبة و حكامها ومتعلقاتها، وصحيحها وفاسدها، وافا تها وغوائلها، و سبابها وموانعها، وما يناسب ذلك من نكت تفسيرية، وأحاديث نبوية، ومسائل فقهية، وآثار سلفية، وشواهد شعرية، ووقائع كونية، ما يكون ممتعا لقارئه، مروحا للناظر فيه. فمان شاء أوسعه جدا وأعطاه ترغيبا وترهيبا، وإن شاء أخذ من هزله وملحه نصيبا، فتارة يضحكه وتارة يبكيه، وطوراً يبعده من أسباب اللذة الفانية، وطوراً يرغبه فيها ويدنيه . فان شئت وجدته واعظاً ناصحاً، وإن شئت وجدته بنصيبك من اللذة والشهوة ووصل الحبيب مسامحاً).

تاريخ تأليفه
لم يذكر ابن القيم هذا الكتاب في مؤلفاتهِ الأخرى، ولعله ألفهُ في أواخر حياته.
الترتيب:

#6K

0 مشاهدة هذا اليوم

#1K

22 مشاهدة هذا الشهر

#189

332K إجمالي المشاهدات
عدد الصفحات: 489.
المتجر 11 أماكن الشراء
محمد ابن قيم الجوزية ✍️ المؤلف
🎙️ المراجعات الصوتية و الآداء الصوتي
مناقشات ومراجعات
QR Code