❞محمد عودة❝ الكاتب والمؤلِّف والصحفي المصري - المكتبة

- ❞محمد عودة❝ الكاتب والمؤلِّف والصحفي المصري - المكتبة

█ حصرياً جميع الاقتباسات من أعمال الكاتب والمؤلِّف والصحفي ❞ محمد عودة ❝ أقوال فقرات هامة مراجعات 2024 (1920 أغسطس 2006) كاتب وصحفي مصري مواليد قرية جهينة مركز فاقوس محافظة الشرقية اشتغل بالصحافة يطلقون عليه لقب (غاندي الثقافة العربية) هو المثقف المصري الوحيد تقريباً الذي دخل سجون الملك فاروق وعبد الناصر والسادات التوالي مدافعاً عن مبادئه ومعتقداته عاصر أحداثاً تاريخية خلال اكثر 60 عاما وبدأ الشارع حيث نام ذات يوم (الرصيف) كتبه: الصين الشعبية 1955 الباشوات السبعة العرابيين المنفى قصة ثورة (جزئين) يوليو فاروق ملك مصر الأول والأخير الوعي المفقود ردا كتاب الوعي لتوفيق الحكيم قلب نهرو ❰ له مجموعة الإنجازات والمؤلفات أبرزها كرومر الصين بلا مواعظ ليبراليون وشموليون ميلاد الباشا والثورة الناشرين : الحقوق محفوظة للمؤلف دار الهلال للترجمة والنشر ❱

إنضم الآن وتصفح بدون إعلانات
محمد عودة
محمد عودة
الكاتب والمؤلِّف والصحفي
محمد عودة
محمد عودة
الكاتب والمؤلِّف والصحفي
1920م - 2006م مؤلفون مصريون المؤلِّف مصري الكاتب مصري الصحفي مصري المصري
محمد عودة (1920 - أغسطس 2006) كاتب وصحفي مصري، من مواليد قرية جهينة، مركز فاقوس، محافظة الشرقية. اشتغل بالصحافة، يطلقون عليه لقب (غاندي الثقافة العربية)، هو المثقف المصري الوحيد تقريباً الذي دخل سجون الملك فاروق وعبد الناصر والسادات على التوالي مدافعاً عن مبادئه ومعتقداته. عاصر محمد عودة أحداثاً تاريخية هامة خلال اكثر من 60 عاما وبدأ من الشارع حيث نام ذات يوم على (الرصيف). كتبه: الصين الشعبية، 1955 الباشوات السبعة، عن العرابيين في المنفى قصة ثورة (جزئين) عن ثورة يوليو فاروق، ملك مصر الأول والأخير الوعي المفقود، ردا على كتاب عودة الوعي لتوفيق الحكيم قلب نهرو. له مجموعة من الإنجازات والمؤلفات أبرزها ❞ كرومر في مصر ❝ ❞ الصين الشعبية ❝ ❞ بلا مواعظ ❝ ❞ ليبراليون وشموليون ❝ ❞ ميلاد ثورة ❝ ❞ الباشا والثورة ❝ ❞ الوعي المفقود ❝ الناشرين : ❞ جميع الحقوق محفوظة للمؤلف ❝ ❞ دار الهلال ❝ ❞ دار الهلال للترجمة والنشر ❝

#1K

10 مشاهدة هذا اليوم

#2K

342 مشاهدة هذا الشهر

#17K

4K إجمالي المشاهدات
نماذج من أعمال محمد عودة:
📚 أعمال الكاتب والمؤلِّف والصحفي ❞محمد عودة❝:

منشورات من أعمال ❞محمد عودة❝: