💬 اقتباسات من أعمال ❞ ابن الأثير ❝

- 💬 اقتباسات من أعمال ❞ ابن الأثير ❝

█ حصرياً جميع اقتباسات ❞ ابن الأثير ❝ أقوال ومأثورات 2022 عز الدين أبي الحسن الجزري الموصلي (555 630 هـ) المعروف بـابن من أبرز المؤرخين المسلمين عاصر دولة صلاح الأيوبي ورصد أحداثها ويعد كتابه الكامل التاريخ مرجعا لتلك الفترة الإسلامي ❰ له مجموعة المؤلفات أبرزها التاريخ: تاريخ (ط بيت الأفكار) البديع علم العربية الجزء الأول المختار فى لابن (قصة الأيوبى) الثاني السابع السادس الخامس التاسع الثامن الناشرين : دار الكتاب العربي مكتبة الأسرة الأفكار الدولية للنشر والتوزيع السعودية الأردن جامعة أم القرى مطبعة الازهر بريل بمدينة ليدن مركز زايد للتراث والتاريخ المثنى بغداد القدسي القاهرة صادر ❱

تسجيل دخول للتصفح بدون إعلانات
1160م - 1233م

ابن الأثير

مؤلِّف
اقتباسات من أعمال ابن الأثير
عز الدين أبي الحسن الجزري الموصلي (555-630 هـ) المعروف بـابن الأثير الجزري، من أبرز المؤرخين المسلمين، عاصر دولة صلاح الدين الأيوبي، ورصد أحداثها ويعد كتابه الكامل في التاريخ مرجعا لتلك الفترة من التاريخ الإسلامي.



❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الكامل في التاريخ: تاريخ ابن الأثير (ط. بيت الأفكار) ❝ ❞ البديع في علم العربية الجزء الأول ❝ ❞ المختار من الكامل فى التاريخ لابن الأثير (قصة صلاح الدين الأيوبى) ❝ ❞ البديع في علم العربية الجزء الثاني ❝ ❞ الكامل في التاريخ - تاريخ ابن الأثير- الجزء السابع ❝ ❞ الكامل في التاريخ - تاريخ ابن الأثير- الجزء السادس ❝ ❞ الكامل في التاريخ - تاريخ ابن الأثير- الجزء الخامس ❝ ❞ الكامل في التاريخ - تاريخ ابن الأثير- الجزء التاسع ❝ ❞ الكامل في التاريخ - تاريخ ابن الأثير- الجزء الثامن ❝ الناشرين : ❞ دار الكتاب العربي ❝ ❞ مكتبة الأسرة ❝ ❞ بيت الأفكار الدولية للنشر والتوزيع، السعودية / الأردن ❝ ❞ جامعة أم القرى ❝ ❞ مطبعة الازهر ❝ ❞ مطبعة-بريل- بمدينة ليدن ❝ ❞ مركز زايد للتراث والتاريخ ❝ ❞ مكتبة المثنى - بغداد ❝ ❞ مكتبة القدسي - القاهرة ❝ ❞ دار صادر ❝ ❱

أبن الأثير الجزري : عز الدين أبي الحسن علي بن محمد بن عبد الكريم الجزري الموصلي الشيباني من بني شيبان من بكر بن وائل من ربيعة 

ولد عز الدين ابي الحسن علي بن محمد بن عبد الكريم بن الأثير الجزري والمعروف بعز الدين بن الأثير في 4 جمادى الآخرة سنة 555 هـ بالجزيرة المسماة في المصادر العربية الإسلامية بجزيرة ابن عمر. وهي داخلة ضمن حدود الدولة التركية حالياً في أعالي الجزيرة السورية، وقد عني أبوه بتعليمه، فحفظ القرآن الكريم، وتعلم مبادئ القراءة والكتابة، ورحل إلى الموصل بعد أن انتقلت إليها أسرته، فسمع الحديث من أبي الفضل عبد الله بن أحمد، وأبي الفرج يحيى الثقفي، وكان ينتهز فرصة خروجه إلى الحج، فيعرج على بغداد ليسمع من شيوخها الكبار، من أمثال أبي القاسم يعيش بن صدقة الفقيه الشافعي، وأبي أحمد عبد الوهّاب بن علي الصدمي. ورحل إلى دمشق، وتعلم من شيوخها وعلمائها واستمع إلى كبار فقهاء الشام وأستمر فترة من الزمن، ثم عاد إلى الموصل ولزم بيته منقطعا للتأليف والتصنيف.

وقد توافرت لابن الأثير المادة التاريخية التي استعان بها في مصنفاته، بفضل صلته الوثيقة بحكام الموصل، وأسفاره العديدة في طلب العلم، وقيامه ببعض المهام السياسية الرسمية من قبل صاحب الموصل، ومصاحبته صلاح الدين في غزواته، (وهو ما يسر له وصف المعارك كما شاهدها)، ومدارسته الكتب وإفادته منها، ودأبه على القراءة والتحصيل، ثم عكف على تلك المادة الهائلة التي تجمعت لديه يصيغها ويهذبها ويرتب أحداثها حتى انتظمت في أربعة مؤلفات، فجعلت منه أبرز المؤرخين المسلمين بعد الطبري وهذه المؤلفات هي:

  • الكامل في التاريخ، وهو في التاريخ العام.
  • التاريخ الباهر في الدولة الأتابكية، وهو في تاريخ الدول، ويقصد بالدولة الأتابكية.
  • أسد الغابة في معرفة الصحابة، وهو في تراجم الصحابة.
  • اللباب في تهذيب الأنساب، وهو في الأنساب.

وبذلك يكون ابن الأثير قد كتب في أربعة أنواع من الكتابة التاريخية.


اقتباسات من أعمال ❞ابن الأثير❝: