📘 ❞ الله برهان على وجوده ❝ كتاب ــ يوسف سايفرت اصدار 2022

كتب التوحيد والعقيدة - 📖 ❞ كتاب الله برهان على وجوده ❝ ــ يوسف سايفرت 📖

█ _ يوسف سايفرت 2022 حصريا كتاب الله برهان وجوده عن منشورات جدل 2024 : وجوده: الأساس الفينومينولوجي الواقعي للبرهان الأنطولوجي وجود هذا الكتاب من تأليف البروفيسور الألماني بترجمة تقديم الدكتور حميد لشهب يرتبط ارتباطًا وثيقًا ويهتم بإيجاد أرضية مشتركة للحقيقة مما يسمح بربط عميق بين جميع الديانات التوحيدية لأن الذي يثبت الوجود الحقيقي لله لا يمكن التفكير شيء أعظم وأعلى منه خارجا عنه يُظهر بأن الإله الكامل هو موضوع المعرفة العقلانية وكائن مركزي مشترك للإيمان اليهودي والإسلامي والمسيحي والذي تعتمد عليه الوصايا العليا تعتبر ترجمة جزءا مشروع أربعة كتب تمثل اتجهات مختلفة الفلسفة الجرمانية المعاصرة الهدف الرئيسي لهذا المشروع فتح بوابة الفكر الفلسفي الجرماني لم يصلنا إلا القليل لإتمام معرفتنا بالآخر قصد فهمه كليته أخذ موقف موضوعي روجه يروجه مجتمعاتنا خلال نرى أن فكرة الأفكار الرئيسية حياة العربي والمسلم كيفما كان مستوى تعلمه وانتمائه الطبقي نلتقي بها الأصعدة وعلى المستويات: دين أخلاق مجتمع سياسة إلخ وقد وجد الفيلسوف نفسه مأزق قلة أدوات الإقناع والتفسير وفي أحسن الأحوال بأدوات إقناع غير كافية وغير مجدية للكف استعمال الاستعمال السيىء المنطلق فإننا يقين أهمية قصوى لنفهم الأسس الميتافيزيقية والفينومونولوجية لفكرة هذه إن دعوة لإعادة بناء علاقة الإنسان المعاصر بعالمه الرمزي يدعو جهة للصلح وبين أعمق مكونات عالمه الرمزي: ومن أخرى إلى الصلح مع طريق فينومونولوجية نفسية تحاول تفهم عمق إحساساتنا ومعتقداتنا فعندما يفهم المرء فإنه سيكون السهل يتصالح كل ما إنساني يحمل ذاته علامات المقدس كاتب باحث ألماني الأصل عميد الأكاديمية الدولية للفلسفة ليشتنشتاين حصل الدكتوراه جامعة سالزبورغ عام 1969 بإشراف روبرت سايمن كما التأهيل ميونيخ 1975 تحت إشراف شوارتز بلدوين عمل جوزيف سيفرت أستاذا ومدير برنامج دالاس 1973 حتى 1980 أصبح مدير الفلسفة(IAP) ايرفينغ –تكساس اشتغل IAP 1986 ويعمل حاليا رئيس وأستاذا مشاركا كذلك كلية بالجامعة الكاتوليكية شيلي بسانتياغو التوحيد والعقيدة مجاناً PDF اونلاين ركن خاص بكتب مجانيه العقيده يحتوي علي العديد الكتب المتميزة المجال ويشمل القسم والعقيده والتَّوحِيد : هو لُغةً جعلُ الشيءِ واحدًا غيرَ متعدِّد اصطلاح المُسلمين الاعتقاد بأنَّ واحدٌ وصفاته وأفعاله شريكَ له مُلكه وتدبيره وأنّه وحدَه المستحقّ للعبادة فلا تُصرَف لغيره ويُعتبر التَّوحيد عند المسلمين محور العقيدة الإسلاميّة بل الدِّين كلّه حيثُ ورد القرآن: «وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ رَسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَهَ أَنَا فَاعْبُدُونِ» والتَّوحيد يشكِّل نصف الشهادتين التي ينطق مَن أراد الدخول الإسلام يُعتَبر يُبنى باقي المعتقدات التوحيد القرآن الكريم كثيرٌ جدًّا إنه تخلو سورة سور ولا صفحة صفحاته ذِكر صفات وأسمائه فتجده مرة يُذكِّر مختلف موضوعاته؛ توحيد وعبادة وتشريع مقام أمره ونَهيه ووعْده ووعيده وقَصصه وأمثاله[7] جمع جملة الصفات الإخلاص وآية الكرسي وآخر الحشر فقال سبحانه ﴿ اللَّهُ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ لَهُ مَا فِي السَّمَوَاتِ وَمَا الْأَرْضِ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ بَيْنَ أَيْدِيهِمْ خَلْفَهُمْ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ عِلْمِهِ بِمَا شَاءَ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ وَالْأَرْضَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ ﴾ [البقرة: 255]

إنضم الآن وتصفح بدون إعلانات
الله برهان على وجوده
كتاب

الله برهان على وجوده

ــ يوسف سايفرت

صدر 2022م عن منشورات جدل
الله برهان على وجوده
كتاب

الله برهان على وجوده

ــ يوسف سايفرت

صدر 2022م عن منشورات جدل
عن كتاب الله برهان على وجوده :
الله برهان على وجوده: الأساس الفينومينولوجي الواقعي للبرهان الأنطولوجي على وجود الله هذا الكتاب من تأليف البروفيسور الألماني يوسف سايفرت و بترجمة و تقديم الدكتور حميد لشهب.

يرتبط هذا الكتاب ارتباطًا وثيقًا ويهتم بإيجاد أرضية مشتركة للحقيقة، مما يسمح بربط عميق بين جميع الديانات التوحيدية. لأن هذا الكتاب، الذي يثبت الوجود الحقيقي لله الذي لا يمكن التفكير في شيء أعظم وأعلى منه خارجا عنه، يُظهر بأن الإله الكامل هو موضوع المعرفة العقلانية وكائن مركزي مشترك للإيمان اليهودي والإسلامي والمسيحي، والذي تعتمد عليه الوصايا العليا. تعتبر ترجمة هذا الكتاب جزءا من مشروع ترجمة أربعة كتب تمثل أربعة اتجهات مختلفة في الفلسفة الجرمانية المعاصرة. و الهدف الرئيسي لهذا المشروع هو فتح بوابة على الفكر الفلسفي الجرماني، الذي لم يصلنا منه إلا القليل، لإتمام معرفتنا بالآخر قصد فهمه في كليته و أخذ موقف موضوعي مما روجه و يروجه في مجتمعاتنا. و من خلال الكتاب نرى أن فكرة الله من الأفكار الرئيسية في حياة العربي والمسلم كيفما كان مستوى تعلمه وانتمائه الطبقي. نلتقي بها على جميع الأصعدة وعلى جميع المستويات: دين، أخلاق، مجتمع، سياسة إلخ. وقد وجد الفيلسوف العربي نفسه في مأزق قلة أدوات الإقناع والتفسير، وفي أحسن الأحوال بأدوات إقناع غير كافية وغير مجدية للكف عن استعمال فكرة الله هذا الاستعمال السيىء. من هذا المنطلق فإننا على يقين بأن لهذا الكتاب أهمية قصوى لنفهم الأسس الميتافيزيقية والفينومونولوجية لفكرة الله هذه. إن هذا الكتاب هو دعوة لإعادة بناء علاقة الإنسان المعاصر بعالمه الرمزي. يدعو سايفرت من جهة للصلح بين الإنسان وبين أعمق مكونات عالمه الرمزي: الله، ومن جهة أخرى إلى الصلح بين الإنسان مع نفسه عن طريق فينومونولوجية نفسية، تحاول أن تفهم عمق إحساساتنا ومعتقداتنا.

فعندما يفهم المرء نفسه، فإنه سيكون من السهل عليه أن يتصالح مع الإنسان، لأن كل ما هو إنساني يحمل في ذاته علامات المقدس. و يوسف سايفرت هو كاتب و باحث ألماني الأصل، عميد الأكاديمية الدولية للفلسفة في ليشتنشتاين، حصل على الدكتوراه في الفلسفة من جامعة سالزبورغ عام 1969، بإشراف من البروفيسور روبرت سايمن، كما حصل على التأهيل من جامعة ميونيخ عام 1975 تحت إشراف شوارتز بلدوين. عمل جوزيف سيفرت أستاذا ومدير برنامج الدكتوراه في الفلسفة في جامعة دالاس من 1973 حتى 1980. وفي 1980، أصبح سيفرت مدير الأكاديمية الدولية في الفلسفة(IAP) في ايرفينغ –تكساس، كما اشتغل عميد IAP عام 1986 في ليشتنشتاين، ويعمل حاليا رئيس جامعة، وأستاذا مشاركا في IAP ، وأستاذا مشاركا كذلك في كلية الفلسفة بالجامعة الكاتوليكية في شيلي بسانتياغو.
الترتيب:

#3K

5 مشاهدة هذا اليوم

#38K

16 مشاهدة هذا الشهر

#114K

292 إجمالي المشاهدات
عدد الصفحات: 500.

الله برهان على وجوده: الأساس الفينومينولوجي الواقعي للبرهان الأنطولوجي على وجود الله هذا الكتاب من تأليف البروفيسور الألماني يوسف سايفرت و بترجمة و تقديم الدكتور حميد لشهب.

يرتبط هذا الكتاب ارتباطًا وثيقًا ويهتم بإيجاد أرضية مشتركة للحقيقة، مما يسمح بربط عميق بين جميع الديانات التوحيدية. لأن هذا الكتاب، الذي يثبت الوجود الحقيقي لله الذي لا يمكن التفكير في شيء أعظم وأعلى منه خارجا عنه، يُظهر بأن الإله الكامل هو موضوع المعرفة العقلانية وكائن مركزي مشترك للإيمان اليهودي والإسلامي والمسيحي، والذي تعتمد عليه الوصايا العليا. تعتبر ترجمة هذا الكتاب جزءا من مشروع ترجمة أربعة كتب تمثل أربعة اتجهات مختلفة في الفلسفة الجرمانية المعاصرة. و الهدف الرئيسي لهذا المشروع هو فتح بوابة على الفكر الفلسفي الجرماني، الذي لم يصلنا منه إلا القليل، لإتمام معرفتنا بالآخر قصد فهمه في كليته و أخذ موقف موضوعي مما روجه و يروجه في مجتمعاتنا. و من خلال الكتاب نرى أن فكرة الله من الأفكار الرئيسية في حياة العربي والمسلم كيفما كان مستوى تعلمه وانتمائه الطبقي. نلتقي بها على جميع الأصعدة وعلى جميع المستويات: دين، أخلاق، مجتمع، سياسة إلخ. وقد وجد الفيلسوف العربي نفسه في مأزق قلة أدوات الإقناع والتفسير، وفي أحسن الأحوال بأدوات إقناع غير كافية وغير مجدية للكف عن استعمال فكرة الله هذا الاستعمال السيىء. من هذا المنطلق فإننا على يقين بأن لهذا الكتاب أهمية قصوى لنفهم الأسس الميتافيزيقية والفينومونولوجية لفكرة الله هذه. إن هذا الكتاب هو دعوة لإعادة بناء علاقة الإنسان المعاصر بعالمه الرمزي. يدعو سايفرت من جهة للصلح بين الإنسان وبين أعمق مكونات عالمه الرمزي: الله، ومن جهة أخرى إلى الصلح بين الإنسان مع نفسه عن طريق فينومونولوجية نفسية، تحاول أن تفهم عمق إحساساتنا ومعتقداتنا.

فعندما يفهم المرء نفسه، فإنه سيكون من السهل عليه أن يتصالح مع الإنسان، لأن كل ما هو إنساني يحمل في ذاته علامات المقدس. و يوسف سايفرت هو كاتب و باحث ألماني الأصل، عميد الأكاديمية الدولية للفلسفة في ليشتنشتاين، حصل على الدكتوراه في الفلسفة من جامعة سالزبورغ عام 1969، بإشراف من البروفيسور روبرت سايمن، كما حصل على التأهيل من جامعة ميونيخ عام 1975 تحت إشراف شوارتز بلدوين. عمل جوزيف سيفرت أستاذا ومدير برنامج الدكتوراه في الفلسفة في جامعة دالاس من 1973 حتى 1980. وفي 1980، أصبح سيفرت مدير الأكاديمية الدولية في الفلسفة(IAP) في ايرفينغ –تكساس، كما اشتغل عميد IAP عام 1986 في ليشتنشتاين، ويعمل حاليا رئيس جامعة، وأستاذا مشاركا في IAP ، وأستاذا مشاركا كذلك في كلية الفلسفة بالجامعة الكاتوليكية في شيلي بسانتياغو.


المتجر أماكن الشراء
يوسف سايفرت ✍️ المؤلف
مناقشات ومراجعات
منشورات جدل 🏛 الناشر
QR Code
أماكن الشراء: عفواً ، لا يوجد روابط مُسجّلة حاليا لشراء الكتاب من المتاجر الإلكترونية
نتيجة البحث