📘 ❞ دراسات معاصرة في العهد الجديد والعقائد النصرانية ❝ كتاب ــ محمد علي البار

مقارنة الأديان - 📖 كتاب ❞ دراسات معاصرة في العهد الجديد والعقائد النصرانية ❝ ــ محمد علي البار 📖

█ _ محمد علي البار 0 حصريا كتاب ❞ دراسات معاصرة العهد الجديد والعقائد النصرانية ❝ عن دار القلم للنشر والتوزيع 2024 النصرانية: يؤكد القرآن كله أن الأنبياء جميعاً من لدن آدم عليه السلام خاتم صلى الله وسلم ما جاءوا إلا بعقيدة التوحيد الخالصة والاختلاف يكون تفاصيل الشرائع أما أصولها فهي كلها تأمر بالبر وعمل الخير والصدق والأمانة والإحسان جميع مخلوقات فضلاً الشر وجميعها بالصلاة والزكاة والصوم الصدقة ثم نختلف بعد ذلك كيفيات الصلاة ومقدار الصوم وكمية الزكاة المقررة وما عدا واحدة ودين واحد ولكن الأهواء والشياطين تبذر الخلاف خلال إجراء التحريفات عقيدة كما العقيدة التي غالى أتباعها عيسى حدّ الشرك فجعلوا منه إبناً لله }تعالى عما يشركون{ وهذا الكتاب يعالج هذا الإطار قضيتين أساسيتين الأولى: كيف فقد الإنجيل الذي جاء به حتى النصارى يقولون: لم يأت بانجيل قط وإنما كتبت الأناجيل رفعه السماء فترة زمنية تتراوح بين أربعين وتسعين عاماً وقد كتبها أناس يروا المسيح ولم يعيشوا معه بل تقول الأبحاث الحديثة: أنهم تلاميذ وجدوا روايات شفهية تتناقلها الجماعات فسجلوها كل حسب رؤيته وأما القضية الثانية: دارت حول بولس يعتبر المؤسس الأول للدين النصراني الموجود حالياً مقارنة الأديان مجاناً PDF اونلاين الدين المقارن هو أحد فروع دراسة تهتم بالموازنة المنظمة للعقائد والممارسات أديان العالم هذا ركن خاص بالكتب المجانيه مجال يتعلق بها

إنضم الآن وتصفح بدون إعلانات
دراسات معاصرة في العهد الجديد والعقائد النصرانية
كتاب

دراسات معاصرة في العهد الجديد والعقائد النصرانية

ــ محمد علي البار

عن دار القلم للنشر والتوزيع
دراسات معاصرة في العهد الجديد والعقائد النصرانية
كتاب

دراسات معاصرة في العهد الجديد والعقائد النصرانية

ــ محمد علي البار

عن دار القلم للنشر والتوزيع
عن كتاب دراسات معاصرة في العهد الجديد والعقائد النصرانية:
يؤكد القرآن كله أن الأنبياء جميعاً، من لدن آدم عليه السلام، الى خاتم الأنبياء محمد صلى الله عليه وسلم، ما جاءوا إلا بعقيدة التوحيد الخالصة. والاختلاف يكون في تفاصيل الشرائع، أما أصولها فهي كلها تأمر بالبر وعمل الخير، والصدق والأمانة، والإحسان الى جميع مخلوقات الله فضلاً عن الشر. وجميعها تأمر بالصلاة والزكاة والصوم الصدقة، ثم نختلف بعد ذلك في كيفيات الصلاة ومقدار الصوم، وكمية الزكاة المقررة، وما عدا ذلك فهي كلها واحدة ودين الله واحد، ولكن الأهواء والشياطين تبذر الخلاف من خلال إجراء التحريفات في عقيدة التوحيد الخالصة، كما في العقيدة النصرانية التي غالى أتباعها في عيسى عليه السلام الى حدّ الشرك، فجعلوا منه إبناً لله }تعالى عما يشركون{.
وهذا الكتاب يعالج في هذا الإطار، قضيتين أساسيتين، الأولى: كيف فقد الإنجيل الذي جاء به عيسى عليه السلام، حتى ان النصارى جميعاً يقولون: ان عيسى لم يأت بانجيل قط، وإنما كتبت الأناجيل بعد رفعه الى السماء، بعد فترة زمنية تتراوح بين أربعين وتسعين عاماً، وقد كتبها أناس لم يروا المسيح ولم يعيشوا معه، بل تقول الأبحاث الحديثة: أنهم لم يروا حتى تلاميذ المسيح، وإنما وجدوا روايات شفهية تتناقلها الجماعات، فسجلوها، كل واحد حسب رؤيته. وأما القضية الثانية: فقد دارت حول بولس الذي يعتبر المؤسس الأول للدين النصراني الموجود حالياً
الترتيب:

#8K

1 مشاهدة هذا اليوم

#96K

8 مشاهدة هذا الشهر

#57K

5K إجمالي المشاهدات
عدد الصفحات: 518.
المتجر أماكن الشراء
محمد علي البار ✍️ المؤلف
مناقشات ومراجعات
دار القلم للنشر والتوزيع 🏛 الناشر
QR Code
أماكن الشراء: عفواً ، لا يوجد روابط مُسجّلة حاليا لشراء الكتاب من المتاجر الإلكترونية