اقتباس 8 من كتاب عن شيئ اسمه الحب 💬 أقوال و مأثورات أدهم الشرقاوى 📖 كتاب عن شيئ اسمه الحب

- 📖 من ❞ كتاب عن شيئ اسمه الحب ❝ أدهم الشرقاوى 📖

█ كتاب عن شيئ اسمه الحب مجاناً PDF اونلاين 2021 pdf تأليف منذ حقبة الأدب الجاهلي إلى اليوم تنوعت الأغراض الأدبية بين الفخر والهجاء والمدح والرثاء والغزل والخمريات لقد كانت دائرة تتسع وتضيق بحسب كل عصر وظروفه وحده الغزلي حافظ مساحته بغض النظر الظروف المحيطة فيه فطالما كان رفيق الإنسان الأوفى قلبه! وما هنا حديث قلب ليس إلا! كتبتُ أشياء الآخرين قليلًا فعلى الكاتب أحيانًا أن يخرج من سجن نفسه ولكني كتبتُ أشيائي كثيرًا فيا أيها المحبون لا تبحثوا نصر في ما منتصر العشاق إما يربحوا معًا أو يخسروا جميعًا إقتباسات الرواية : – كيفَ حَالكَ ؟ كانتْ تقولُ له – لم أَشْفَى منكِ بعد – أَي كتابٍ تقرأ – عينيكِ مررت برسائلك منذ قليل فلم يسقط مني شيباعتبار الدموع ليست شيء يستحق الذكر * البشر الذين يقومون أكثر ثلث الليل لأنهم يؤمنون أجمل الحياة الخلوة مع ربّهم يختلفون كثيراً أولئك يكتفون بالمكتوبات لأن الصلاة شأنها تجعل والبشر يهرعون خالقهم الصغيرة والكبيرة يشبهون يطرقون أبواب متذرعين الدنيا دار أسباب؛ حتى إذا صدّ الناسُ أبوابهم هرعوا خلاقهم كخطوةٍ أخيرة الأخذ بالأسباب! * الحقيقي هو ذاك الذي تحمله كالوشم قلبك طول العمر تماماً كما تحمل أثر طُعم الجدري كتفك!

تسجيل دخول

أدهم الشرقاوى

منذ 3 شهور ، بواسطة: يارا
1
0 تعليقاً 0 مشاركة