❞محمد راغب الحلبي❝ المؤلِّف - المكتبة

- ❞محمد راغب الحلبي❝ المؤلِّف - المكتبة

█ حصرياً جميع الاقتباسات من أعمال المؤلِّف ❞ محمد راغب الحلبي ❝ أقوال فقرات هامة مراجعات 2024 ولد الشيخ الطباخ حي «باب قنسرين» حلب عام 1877 تخصص علوم الحديث وهو استاذ الألباني الذي تتلمذ علي يديه وأجازه لتدريس أحد كتب علم نشأته حفظ القرآن الكريم العام الثامن نشأ وترعرع أسرة عُرفت بالورع الديني وحب العلم والنبوغ فيه حيث كان جده هاشم يُقرئ العلوم الدينية مسجده: العمري ومسجد الزيتونة وأبوه محمود قد رفض منصب القضاءعلى الآستانة مسيرته العلمية شرع الكتابة والخط العريف الخطاط المشهور والمعروف بشيخ الأشرفية مكتبة وراء الجامع الكبير ( وهي المدرسة الشرفية ) ثم درس المنصورية بمحلة الفرافرة سنة 1304 هـ 1886 م وكانت مدرسة ابتدائية المدارس التي أسستها الدولة العثمانية أواخر القرن الماضي وبقي فيها ونصف السنة قرأ خلالها مبادئ اللغات التركية والفارسية والفرنسية تابع بعد ذلك تعليمه «الشعبانية» وفي هذه وجد ضالته؛ إذ وجهًا لوجه مع رجال الفقه والدين والعلم وكان أساتذته ومعلميه رضا مزية بشير الغزي وجميعهم حجة والأدب شيوخه تلقى يد عدد كبير الأشياخ فنون مختلفة متنوعة وله ثبت مطبوع ومن شيوخه: 1 العلامة المؤرخ بن الحنفي 2 شرف الحق الدهلوي الهندي الجشتي 3 الزعيم الدمشقي 4 علامة حمص ومفتيها خالد العطاسي الأتاسي 5 المحدث كامل الموقت المتوفى 1338هـ 6 طاهر السيد صالح أحمد موهوب الجزائري الأصل فقيه السادة المالكية ومفتيهم 7 الناسك بدر الدين الحسني البيباني 8 جعفر الكتاني الفاسي نزي لدمشق 9 العالم الفقيه الفرضي الهبراوي 10 عبد الحي 11 يوسف النبهاني البيروتي 12 الأستاذ رافع الحسيني القاسمي الطهطاوي المصري 13 المفسر حبيب الله الشنقيطي الجكني 14 المفتي عطا الكسم 15 الجليل الستار الصديقي المكي 16 أبو بكر عارف خوقير صاحب «ثبت الأثبات الشهيرة» جهوده العلمية للشيخ مكانة عند والفكر والنهضة الأيادي البيض إنشاء مدرستي «شمس المعارف» و«الفاروقية» وتطوير «الخسروية» وأدخل مناهجها الرياضيات والطبيعيات دخلت الكثير مدارس الفترة منها: «المدرسة الإسماعيلية» و«المدرسة القرضاية» العثمانية» فـ«المدرسة الإشبيلية» دوركبير توحيد المناهج التعليم أسس المطبعة العلمية «خان الحرير» بـ«حلب» 1341هـ 1922م وطبع كلَّ مؤلفاته كما صدرت كتبٌ لغيره عن ويذكر الدكتورعبد الأشتر كتابه «مسامرات نقدية» الصادر دار القلم العربي «حلب»: أنه أثناء وجوده جامعة دمشق حمَّله البيطار كتبه هديةً إلى والشيخ هو أول دعا تعريب وأول ألف كتابا مدرسيا باللغة العربية مؤلفاته 1 أعلام النبلاء بتاريخ الشهباء – سبع مجلدات الأنوار الجليّة مختصر الحلبية تمرين الطلاب صناعة الإعراب رسالة صغيرة ذو القرنين وسدّ الصين الروضيات جمعه أشعار أبي الصنوبري عظة الأبناء الأنبياء كتاب مدرسي العقود الدريّة الدواوين ثلاثة دواوين لثلاثة شعراء الحادي عشر الهجري المصباح مقدمة ابن الصلاح المطالب العليّة الدروس مدرسية مؤلفات كثيرة ما زالت مخطوطة أهمها : 11 الثقافة الإسلامية 1369 1949 الفتح المبين نور اليقين سيرة سيد المرسلين وفاته توفي الطبّاخ يوم الجمعة 25 رمضان 1370 الموافق لـ 29 حزيران 1951 ودفن تربة السنابلة بحي المشارقة بموكب حافل العلماء ووجهاء حلب ❰ له مجموعة الإنجازات والمؤلفات أبرزها إعلام الجزء الثاني ط2 الاول المجلد الرابع السابع الثالث الخامس الفهارس الناشرين : للنشر والتوزيع ❱

إنضم الآن وتصفح بدون إعلانات
محمد راغب الحلبي
محمد راغب الحلبي
المؤلِّف
محمد راغب الحلبي
محمد راغب الحلبي
المؤلِّف
1877م - 1951م مؤلفون المؤلِّف
ولد الشيخ محمد راغب الطباخ في حي «باب قنسرين» في حلب عام 1877، تخصص في علوم الحديث. وهو استاذ الألباني الذي تتلمذ علي يديه وأجازه محمد راغب الطباخ لتدريس أحد كتب علم الحديث.

نشأته
حفظ الشيخ القرآن الكريم وهو في العام الثامن، نشأ وترعرع في أسرة عُرفت بالورع الديني وحب العلم والنبوغ فيه، حيث كان جده هاشم يُقرئ العلوم الدينية في مسجده: العمري، ومسجد الزيتونة، وأبوه محمود كان قد رفض منصب القضاءعلى الآستانة.

مسيرته العلمية
شرع في الكتابة والخط على الشيخ محمد العريف الخطاط المشهور والمعروف بشيخ الأشرفية في مكتبة وراء الجامع الكبير ( وهي المدرسة الشرفية ) ، ثم درس في المدرسة المنصورية بمحلة الفرافرة سنة 1304 هـ / 1886 م وكانت مدرسة ابتدائية من المدارس التي أسستها الدولة العثمانية في أواخر القرن الماضي، وبقي فيها سنة ونصف السنة، قرأ خلالها مبادئ اللغات التركية والفارسية والفرنسية.

تابع بعد ذلك تعليمه في المدرسة «الشعبانية»، وفي هذه المدرسة وجد ضالته؛ إذ كان وجهًا لوجه مع رجال الفقه والدين والعلم، وكان من أساتذته ومعلميه محمد رضا، محمد مزية، بشير الغزي، وجميعهم حجة في الفقه والأدب والعلم.

شيوخه
تلقى العلم على يد عدد كبير من الأشياخ في فنون مختلفة متنوعة، وله ثبت مطبوع، ومن شيوخه:

1- العلامة المؤرخ محمد راغب بن محمود بن هاشم الطباخ الحلبي الحنفي.

2- الشيخ شرف الحق الدهلوي الهندي الجشتي.

3- العلامة محمد رضا الزعيم الدمشقي.

4- علامة حمص ومفتيها الشيخ محمد خالد العطاسي الأتاسي.

5- العلامة المحدث الشيخ كامل الموقت الحلبي المتوفى سنة 1338هـ.

6- العلامة المحدث الشيخ طاهر بن السيد صالح بن أحمد بن موهوب، الجزائري الأصل، الدمشقي، فقيه السادة المالكية ومفتيهم.

7- العلامة الناسك المحدث محمد بدر الدين الحسني البيباني الدمشقي.

8- العلامة المحدث محمد بن جعفر الكتاني الفاسي، نزي لدمشق.

9- العالم الفقيه المحدث الفرضي محمد كامل الهبراوي الحلبي.

10-السيد محمد عبد الحي الكتاني الحسني.

11- الشيخ يوسف النبهاني البيروتي.

12- العلامة الأستاذ أحمد رافع الحسيني القاسمي الطهطاوي الحسيني الحنفي المصري.

13-العلامة الفقيه المفسر المحدث محمد حبيب الله الشنقيطي الجكني.

14- العلامة الفقيه المفتي محمد عطا الكسم الدمشقي.

15- العلامة الجليل عبد الستار الصديقي الدهلوي المكي الحنفي.

16-الشيخ العلامة أبو بكر بن محمد عارف خوقير المكي صاحب «ثبت الأثبات الشهيرة».

جهوده العلمية
للشيخ محمد راغب الطباخ مكانة عند رجال العلم والفكر والنهضة، وله الأيادي البيض في إنشاء مدرستي «شمس المعارف» و«الفاروقية»، وتطوير مدرسة «الخسروية»، وأدخل في مناهجها علوم الرياضيات والطبيعيات، ثم دخلت هذه العلوم الكثير من مدارس الفترة، منها: «المدرسة الإسماعيلية»، و«المدرسة القرضاية»، ثم «المدرسة العثمانية»، فـ«المدرسة الإشبيلية»، وله دوركبير في توحيد المناهج في التعليم.

- أسس المطبعة العلمية في «خان الحرير» بـ«حلب» سنة 1341هـ/1922م، وطبع كلَّ مؤلفاته فيها، كما صدرت كتبٌ لغيره عن هذه المطبعة، ويذكر الدكتورعبد الكريم الأشتر في كتابه «مسامرات نقدية»، الصادر عن دار القلم العربي في «حلب»: أنه أثناء وجوده في جامعة دمشق حمَّله العلامة البيطار كتبه هديةً إلى محمد راغب الطباخ.

- والشيخ الطباخ هو أول من دعا إلى تعريب التعليم، وأول من ألف كتابا مدرسيا باللغة العربية.

مؤلفاته
1- أعلام النبلاء بتاريخ حلب الشهباء – سبع مجلدات.

2- الأنوار الجليّة في مختصر الأثبات الحلبية.

3- تمرين الطلاب في صناعة الإعراب – رسالة صغيرة.

4- ذو القرنين وسدّ الصين.

5- الروضيات – جمعه من أشعار أبي بكر الصنوبري الحلبي.

6- عظة الأبناء بتاريخ الأنبياء – كتاب مدرسي.

7- العقود الدريّة في الدواوين الحلبية – وهي ثلاثة دواوين لثلاثة من شعراء حلب في القرن الحادي عشر الهجري.

8- المصباح على مقدمة ابن الصلاح.

9- المطالب العليّة في الدروس الدينية – ثلاثة كتب مدرسية.

10- وله مؤلفات كثيرة ما زالت مخطوطة من أهمها :

11- الثقافة الإسلامية – سنة 1369 هـ / 1949 م.

12- الفتح المبين على نور اليقين في سيرة سيد المرسلين.

وفاته
توفي محمد راغب الطبّاخ يوم الجمعة 25 رمضان 1370 هـ الموافق لـ 29 حزيران 1951، ودفن في تربة السنابلة بحي المشارقة في حلب بموكب حافل من العلماء ووجهاء حلب

❰ له مجموعة من الإنجازات والمؤلفات أبرزها ❞ إعلام النبلاء بتاريخ حلب الشهباء الجزء الثاني ط2 ❝ ❞ إعلام النبلاء بتاريخ حلب الشهباء الجزء الاول ط2 ❝ ❞ إعلام النبلاء بتاريخ حلب الشهباء المجلد الرابع ❝ ❞ إعلام النبلاء بتاريخ حلب الشهباء المجلد السابع ❝ ❞ إعلام النبلاء بتاريخ حلب الشهباء المجلد الرابع ❝ ❞ إعلام النبلاء بتاريخ حلب الشهباء المجلد الثاني ❝ ❞ إعلام النبلاء بتاريخ حلب الشهباء المجلد الثالث ❝ ❞ إعلام النبلاء بتاريخ حلب الشهباء المجلد الخامس ❝ ❞ إعلام النبلاء بتاريخ حلب الشهباء الفهارس ❝ الناشرين : ❞ دار القلم العربي للنشر والتوزيع ❝ ❱

#3K

3 مشاهدة هذا اليوم

#4K

96 مشاهدة هذا الشهر

#5K

14K إجمالي المشاهدات
الناشرون والداعمون:
نماذج من أعمال محمد راغب الحلبي:
📚 أعمال المؤلِّف ❞محمد راغب الحلبي❝:

منشورات من أعمال ❞محمد راغب الحلبي❝:

نتيجة البحث